Stichting Alcauther

التقرير المصور عن اختتام دورة (يس والقرآن الحكيم ) في دار القرآن بمؤسسة الكوثر في مدينة لاهاي الهولندية


اختتمت دار القران الكريم في مؤسسة الكوثر الثقافية دورة يس والقرآن الحكيم لحفظ وتفسير سورة يس المباركة التي استمرت لمدة خمسة أشهر بجهود المشرفين والمدرسين في مؤسسة الكوثر الثقافية.
وصنفت الدورة إلى الكبار والبراعم، إذ كان حفظ سورة (يس) من نصيب الكبار و حفظ سورتي النبأ والنازعات للبراعم.
و تخللت الدورة في كل يوم جمعة تفسير صفحة واحدة من سورة يس باللغة العربية ألقاها خطيب وإمام مؤسسة الكوثر سماحة السيد علي السعبري و باللغة الهولندية ألقاها الحاج الدكتور وائل الخطيب والتي تعتبر تجربة فريدة من نوعها تقوم بها الدار للتفسير باللغة الهولندية وقد تم نشر سلسلة المحاضرات على مواقع التواصل الاجتماعي التابعة لمؤسسة الكوثر ودار القرآن.

اختبارات نهاية الدورة
شارك في اختبارات نهاية الدورة في حفظ سورة يس ١٤ طالباً من خلال عرض قراءتهم على الأساتذة، بتلاوة ايات من السورة المباركة، حيث تم تقييم التلاوات من قبل الحاج علي الطريحي والحاج جعفر البدري في أقسام حسن الحفظ وأحكام التجويد والأداء.
وكذلك عشرين من البراعم في حفظ سورتي النبأ والنازعات عرضت تلاواتهم على المشرفين الحاج فارس الساعدي والأستاذ سعد الخفاجي والأستاذ رعد أبو الحب.
وستوزع الشهادات والجوائز على المشاركين في الدورة في حفل خلال شهر رمضان المبارك.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏3‏ أشخاص‏، و‏‏‏أشخاص يجلسون‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏3‏ أشخاص‏، و‏‏‏‏أشخاص يجلسون‏، و‏طاولة‏‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏جلوس‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏4‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يجلسون‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏5‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يقفون‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏4‏ أشخاص‏، و‏‏منظر داخلي‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏جلوس‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏4‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يقفون‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏يبتسم‏، و‏‏جلوس‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏جلوس‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏4‏ أشخاص‏، و‏‏‏أشخاص يجلسون‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏4‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يجلسون‏‏‏

لمشاهدة المزيد من الصور

أضغط

 

كل ما ينشر من المقالات والآراء والتعليقات وكذلك في الصفحة الحرة لا يعبر بالضرورة عن رأي الموقع باي شكل من الاشكال ، ويتحمل الكاتب وحده جميع التبعات .