Stichting Alcauther

الاشتباه بموظفة منحت قرارات إقامة لأكثر من 1200 لاجئ في ألمانيا بشكل غير قانوني

بدأ الادعاء العام الألماني التحقيق في ما تم الكشف عنه في وسائل إعلام محلية، حول قيام موظفة في المكتب الاتحادي للاجئين في ولاية بريمن الألمانية، بمنح اللجوء لأكثر من 1200 شخص، دون توفر الشروط القانونية فيهم.

وحسب صحف ألمانية، فإن الموظفة حكمت بالإيجاب في قضايا تعود معظمها للاجئين إيزديين، وذلك بالتعاون مع ثلاثة محامين آخرين في بريمن وعدد من الولايات الألمانية.

وأشارت صحيفة “زود دويتشه تسايتونغ” إلى أنه لم يتمّ التأكد بعد فيما إذا كانت تلك الموظفة السابقة والمحامون المتعاونون معها قد قاموا بذلك مقابل مبالغ مالية، لكن يشتبه بأن الموظفة قد حصلت على هبات مقابل ذلك، كبطاقات دعوة إلى المطاعم.

وقد تم إيقاف الموظفة عن العمل ريثما تنهي السلطات التحقيق بالموضوع موجهة لها تهمتي الرشوة وسوء استغلال السلطة.
وكالات

 

كل ما ينشر من المقالات والآراء والتعليقات وكذلك في الصفحة الحرة لا يعبر بالضرورة عن رأي الموقع باي شكل من الاشكال ، ويتحمل الكاتب وحده جميع التبعات .