Stichting Alcauther

الاتحاد الأوروبي واليونان يتفقان على مراجعة أخيرة لبرنامج المساعدة

أعلنت المفوضية الأوروبية أمس السبت، توصل مؤسسات الاتحاد الأوروبي واليونان إلى اتفاق تقني حول مجموعة من الإصلاحات التي يجب إجراؤها للانتهاء من مراجعة أخيرة لخطة مساعدة أثينا.
وأكدت المفوضية في بيان: "التوصل إلى اتفاق على مستوى الخبراء حول مجموعة من الإصلاحات الضرورية من أجل إنجاز مراجعة رابعة ناجحة لبرنامج الآلية الأوروبية للاستقرار".
ويتعين أن يصادق وزراء مالية دول منطقة اليورو على الاتفاق في اجتماع يعقد في 24 مايو في لوكسمبورغ.
وأشارت المفوضية إلى أنه "على السلطات اليونانية وضع تلك الإجراءات حيز التنفيذ في أقرب وقت ممكن قبل اجتماع مجموعة اليورو في 21 يونيو 2018"، مضيفة أن الحوار سيتواصل بين المؤسسات الأوروبية والسلطات اليونانية حتى هذا الموعد.
وأواخر أبريل الماضي، حدد وزراء مالية دول منطقة اليورو مهلة تنتهي في 21 يونيو من أجل التوصل إلى اتفاق حول العناصر التي قد تساعد في خروج اليونان من برامج المساعدة التي تستفيد منها منذ 8 سنوات، وتتضمن إجراءات لخفض الديون لا تزال تثير انقساماً في ما بينهم.
وفي 2017 سجلت اليونان، التي من المفترض أن تخرج في 20 أغسطس من برنامج الإنقاذ المالي، نسبة نمو متواضعة بعد 9 أعوام من الانكماش الحاد.
ويعتبر تخفيف الديون مسألة شديدة الحساسية تحتاج إلى اتفاق بين الأوروبيين لا سيما وأن ديون اليونان للدول الأوروبية تقارب 180% من إجمالي ناتجها السنوي (178% من إجمالي الناتج السنوي للعام 2017).
كذلك يشكل يوم 21 يونيو موعداً نهائياً لإجراء مراجعة أخيرة لبرنامج المساعدة الذي يفرض على اليونان إقرار 88 إصلاحاً من أجل دفع شريحة جديدة من الدعم المالي.
وقد تصل قيمة الدفعة الأخيرة في يوليو إلى 10 أو 12 مليار يورو، بحسب ما أعلنت مصادر أوروبية.
ويفترض أن يسمح ذلك لليونان بإقامة "شبكة أمان مالي" للأشهر الـ18 اللاحقة لخروجها من البرنامج.

 

كل ما ينشر من المقالات والآراء والتعليقات وكذلك في الصفحة الحرة لا يعبر بالضرورة عن رأي الموقع باي شكل من الاشكال ، ويتحمل الكاتب وحده جميع التبعات .