Stichting Alcauther

د.حسن حنفي... نعم يجوز سلام الرجل على المراة

اتمنى على الدكتور حسن حنفي ومن يحذو حذوه من بقية العلمانيين او كما يقال التنويرين في مصر والمغرب العربي قراءة التاريخ الاسلامي ضمن التخصص الذي يريدون توجيه نقدهم اليه بكل حيثياته وليس قراءة مبتورة وتعميم الجزء على الكل والخلط بين صاحب الراي والدين الاسلامي .

 

اطلعت على مقال الدكتور حسن حنفي والمعنون هل يجوز سلام الرجل على المراة ؟ وراح يسرد ما يرغب من افكار بعيدة عن اسس متينة يعتمدها متخذا من بعض الامثلة التي يسطرها وجعلها مصداق لرايه من غير تثبت .

 

بداية عللا السيد جنفي ان يعلم بان هنالك بين يحرم و لايجوز ، ولكل مصطلح صلاحياته الفقهية ، فاعلم يا اخي ان المحرم هو الذي ثبت بالنص مثل حرمة الزنا ، واما عدم الجواز فهو راي الفقيه وفق دراسته واجتهاده ويكون ملزم من يرى هذا الفقيه هو الاعلم اما الاخرون فلا حجة عليهم للالتزام بعدم جواز او جواز ما يقوله هذا الفقيه، وكم كنت اود ان يطلع الاخ حنفي على بقية خطابات المذاهب الاخرى والتي كل من يعتقد بهذا المذهب او ذاك يعتبر خطابه هو الاسلامي.

 

دائما العلماني يعزف على وتر المراة ولان مادة مقاله هو لا يجوز سلام الرجل على المراة وهو راي خاص بالفقيه الذي لم يجوز ولو اتصل الاخ حنفي بصاحب الراي للاطلاع على مسوغات عدم الجواز لاختلف نقده لهذا الحكم سواء بالرفض او التاييد بحيث سيكون رده منطقي اكثر مما طرحه في مقاله، اما انه عمم هذا الراي على الفقه الاسلامي من اول عبارة بدا بها مقاله بعبارة الفقه القديم ، فهل يعلم راي مرجعية الشيعة بالسلام هذا ؟ اجابة السيد السيستاني على هذا السؤال "هل يجوز للمرأة السلام على رجل أجنبي أم لا ؟ الجواب: يجوز سلام الأجنبي على الأجنبية وبالعكس إذا لم تكن هناك ريبة أو خوف فتنة ". ، الاجنبي هنا ليس الذي من غير جنسية بل الذي يحرم على المراة كشف زينتها امامه، وقد وجهت نفس الاسئلة التي انتقدها جنابكم بخصوص سلام البنت على الاستاذ وما شاكل على مرجعية السيد السيستاني فاجاب بالجواز مع الحذر من وقوع الفتنة او المكروه ، فهذا تحذيره هو نصيحة لمن يقدم على هذا الامر حفاظا على المراة .

بل زد على ذلك بخصوص المصافحة بين الرجل والمراة قائلا: اذا لم يتيسر له تفادي اللمس المباشر بلبس الكفوف ونحوها فلابآس بذلك اذا كان الامتناع عن المصافحة يوجب وقوعه في الضرر او في الحرج الذي لا يتحمل عادة ولافرق بين المسلمة وغيرها .

 

المجتمع الجاهلي وحتى الاسلامي المتقدم كان مجتمع جنسي بمعنى الكلمة فغريزته الجنسية تتحكم بتصرفات اغلب رجالهم ولو قرا حنفي مثالب العرب والعجم للكلبي لقرا القصص العجيبة بخصوص الزنا وما شابه ذلك ، فجاءت الاحكام الشرعية حادة في هذا المجال لمنع هكذا تجاوزات وتنظيم النسب وصيانة الاسرة والحفاظ على كرامة المراة .

 

للاسف الشديد استشهاد الاستاذ حنفي بما يريد انتقاده استشهاد ليس في محله والاصل والفرع لم يكون موفق في حديثه عنهما ، ولو سال صاحب الراي الذي ينتقده لعلم باصله وفرعه فتكون الصورة واضحة امامه في النقد او الرد او السكوت .

 

الشيء بالشيء يذكر الكثير من العلمانيين يطرحون اراء لو طلب منهم ان يمتثل لها بناتهم او زوجاتهم لرفضوا واستشهد بهذه الحادثة " كتب الحاج المرحوم محمد الجبوري كتاب اضغاث احلام في مزالق الوردي ينتقد به الانفتاحية التي يطالب بها الوردي قائلا ما راي الوردي وهو يراني اجلس في بيته مع العلوية ( يقصد زوجة الوردي) نتبادل الحديث لننتظر قدومه فياتي ليرانا على هذه الصورة فما رايه ؟ فكان جوابه شتائم ونبز الجبوري بالصقيع بحيث انه في كتاباته عندما يذكر الحاج محمد يسميه بالصقيع", هنالك ثقافة امريكية من خلال برامج تتحدث عن الشارع الامريكي بحيث يوجه مقدم البرنامج اسئلة جنسية للبنت وللرجل ، لكان الاحرى بالاستاذ حنفي الاطلاع عليها افضل من نقده للفقه الاسلامي ففي الدول العلمانية ممارسة الجنس والحديث عنه بشكل مفرط وعلني ومن غير حياء وهذا سببه الانفلات ابتداء في تربية الابناء والبنات فلو تسامح الشارع الاسلامي اكثر من المعقول لكان حالهم كحال الغرب من حيث الثقافة الجنسية ،فهل يرضى الاستاذ حنفي هذه الظاهرة لمن يخصه من النساء؟

 

ومطلبك بان يكون هنالك فقه جديد معتمدا على القياس فهذا هو الجهل بعينه اتمنى عليه ان يطلع اكثر على الخطابات المذهبية ليرى الاجابة الصريحة على ارائه .

 

ومن ثم تعرج على زواج القاصرات فهذا امر مرفوض عند الاسلام ومن يجهل او يتجاوز على هذا الحكم فهذا شانه وليس شان الاسلارم ومن لن يعاقب المقصر فهذا ذنبه وليس ذنب الاسلام.

 

كل ما ينشر من المقالات والآراء والتعليقات وكذلك في الصفحة الحرة لا يعبر بالضرورة عن رأي الموقع باي شكل من الاشكال ، ويتحمل الكاتب وحده جميع التبعات .