Stichting Alcauther

تقرير مصور عن احياء ذكرى ولادة الامام الحسن العسكري(ع) بمؤسسة الكوثر الثقافية في هولندا

لجنة الإعلام/مؤسسة الكوثر الثقافية/ لآهاي/هولندا: بحضـور أبناء الجالية الاسلامية من مختلف المدن الهولندية ، أحيـت لجنة الاحتفالات والمناسبات الدينية وبالاشتراك مع لجـنة المـراة بمؤسسة الكوثر الثقافيــة في مدينــة لآهـاي الهـولنــدية ، إحتفالا دينيا بهيجا ، بمناسبة ذكرى ولادة الامام الحسن العسكري عليه السلام وذلك في مساء اليوم الجمعة المصادف 21/12/2018 .

 

 

إفتتاحية الأحتفـال :-

 

أستهل عريف الحفل الحاج كاظم السعدي ، بتقديم التهاني والتبريكات، باسم مؤسسة الكوثر الثقافية، للأئمة المعصومين عليهم السلام ، وللمراجع العظام ،وفي مقدمتهم المرجع الأعلى السيد علي الحسيني السيستاني(دام ظله الوارف) ،والى كافة الاخوة والاخوات الحاضرين بهذه المناسبة ، وألقى عدد من الابيات الشعرية تخص صاحب الذكرى ،داعيا الأخ سعد الخفاجي لتلاوة آيات من الذكر الحكيم ، وبعدذلك قرئت الزيارة من قبل السيد محمــد الشـرع .

 

كلمة باللغـــة الهــولنــدية بالمناسبة :-

 

ألقى الشاب المؤمن سلوان الزبيدي ، كلمة باللغة الهولندية ، تطرق فيها عن سيرة وحياة الامام عليه السلام ،مذكرا أبنائنا الاعزاء بتأريخ ولادته ووفاته ، وان الامام الحسن العسكري(ع)  كانه عمره 28 سنة وأصبح أماما ، وان مكان ولادته بالمدينة المنورة ،مبينا أخوان الامام عليه السلام ، وهم ،محمد، جعفر،وحسين .

 

 محاضــرة لفضيلة الشيخ أحمــد الخاقاني :-

 

شــارك فضيلة الشيخ أحمــد الخاقاني ، بمحاضرة بالمناسبة ، مسلطا الضوء على سيرة وحياة الامام عليه السلام ،من حيث مكان ومحل ولادته ،مبينا ان الامام انتقل من المدينة المنورة الى مدينة سامراء في العراق ، مشيرا الى ان الامام عليه السلام تصدى للامامة  موضحا إدواره السياسية والاجتماعية والثقافية .

 

وبين الخاقاني الدور العلمي للامام عليه السلام في المحافظة على الاسلام وتثبيت أساسيات مذهب أهل البيت عليهم السلام جميعا ، مشيرا الى ان الامام عليه السلام عاش في وقت فيه تيارات ظالمــة وكانت نشأته مع ابيه عليه السلام في المدينة وانتقلوا الى مدينة سامراء ،وعمره سنتين ،وبعد ان زاد ظلم الاتراك الذي بسبب  انتقلت الدولة العباسية الى سامراء .

 

وأشار ،الى دور وتحركات الامام العسكري عليه السلام ، أمام الدولة العباسية وسلاطينها حيث كان يتعرض الى الظلم والاذى عندما كان تحت الرقابة، مؤكدا ان الامام(ع)  في أشد حالاته كان يرعى ويحتضن اصحابه .

 

 

مــدائح وتواشيح :-

 

شارك في هذه المناسبة العطرة ، المدائح السيد يوسف الحـلو، بمدائح ، عن الامام الحسن العسكري عليه السلام واهل البيت (ع) حيث ادخلت الفرحة والسرور في قلوب الحاضرين .

 

مسابقة ثقافية ترفيهية تربوية واختتام الحفل:-

 

شارك الأخ رعــد أبو الحب ، بالمسابقة الثقافية الترفيهية التربوية،حيث وجـه عــدد من الاسئلة من بينها تخص صاحب الذكرى عليه السلام، واجاب عنها الاخوة الحاضرين ،ووزعت الهدايا على الفائزين وعلى ابنائنا الاعزاء .

وفي ختام الحفل البهيج دعي الجميع لتناول الطعام تبركا بصاحب الذكرى الميمونة .

 

 Ø±Ø¨Ù…ا تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏‏‏جلوس‏، و‏بدلة‏‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏‏‏جلوس‏، و‏‏لحية‏، و‏نظارة‏‏‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٩‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يجلسون‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏‏‏وقوف‏، و‏لحية‏‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏٤‏ أشخاص‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٦‏ أشخاص‏، و‏‏‏أشخاص يجلسون‏ و‏طفل‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٣‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يجلسون‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٣‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يجلسون‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٣‏ أشخاص‏، و‏‏منظر داخلي‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٢‏ شخصان‏، و‏‏‏أشخاص يجلسون‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏‏‏وقوف‏، و‏بدلة‏‏ و‏لحية‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏‏‏لحية‏، و‏لقطة قريبة‏‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٧‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يجلسون‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏‏وقوف‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٣‏ أشخاص‏، و‏‏‏أشخاص يجلسون‏ و‏بدلة‏‏‏‏ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٣‏ أشخاص‏، و‏‏‏أشخاص يجلسون‏ و‏بدلة‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٦‏ أشخاص‏، و‏‏‏‏أشخاص يجلسون‏، و‏لحية‏‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٦‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يبتسمون‏، و‏‏أشخاص يجلسون‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏‏جلوس‏ و‏طفل‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏‏لحية‏ و‏لقطة قريبة‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٧‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يبتسمون‏، و‏‏أشخاص يجلسون‏‏‏‏

 

كل ما ينشر من المقالات والآراء والتعليقات وكذلك في الصفحة الحرة لا يعبر بالضرورة عن رأي الموقع باي شكل من الاشكال ، ويتحمل الكاتب وحده جميع التبعات .