Stichting Alcauther

التغطية الإعلامية لمجلس عزاء ذكرى شهادة الامام زين العابدين (ع)بمؤسسة الكوثر الثقافية

لجنة الإعلام/مؤسسة الكوثر الثقافية/لاهاي/هولندا : بمناسبة ذكرى شهادة الامام زين العابدين علي ابن الحسين عليهما السلام ،أحيت لجنة الاحتفالات والمناسبات الدينية وبالاشتراك مع لجنة المرأة في مؤسسة الكوثر الثقاقية بمدينة لآهاي الهولندية ،مجلسا عزائيا ،في مساء يوم السبت المصادف 14/10/2017 ،وبحضورأبنــاء الجالية الاسلامية من مختلف المدن الهولندية ،تضمن مايلي :

إفتتاح المجلس :-

أستهل عريف مجلس العـزاء ، الحاج نـزار الجصاني ،بتقديم التعازي باسم مؤسسة الكوثر الثقافية ، للنبي محمد (ص) واهل بيته ، وجميع الاخوة والاخوات ،وكانت أولى الفقرات ، تلاوة عطره ممن الذكر الحكيم ،تلها الأخ ماهر العميري ،ثم اقيمت صلاة العشائين جماعة ،بامامة السيد علي السعبري ، قرئت الزيــارة من قبل الاخ رعـد أبو الحب

الكلمة باللغــة الهــولندية بعنوان (اخلاق وحكمة الامام السجادعليه السلام) :-

ألقى الشاب المؤمن أحمد الشهرستاني ،كلمة باللغة الهولندية ، مع عرض فديوي عن اخلاق الامام عليه السلام ، وولادته وحكمته في التعامل مع الناس ، وكيف دفن بقرب جده النبي الاكرم محمد (ص)

محاضرة لخطيب وإمام المؤسسة بالمناسبة ،بعنوان (حقيقة القلب وتأثيره بنظر الامام زين العابدين) :-

أرتقى المنبر الحسيني خطيب وإمام المؤسسة السيد علي السعبري ،مستهلا، محاضرته ، بقراءة ما ورد في مناجاة الشاكين (إِلَهِي إِلَيْكَ أَشْكُو قَلْباً قَاسِياً مَعَ الْوَسْوَاسِ مُتَقَلِّباً ، وَ بِالرَّيْنِ وَ الطَّبْعِ مُتَلَبِّساً) ، متحدثا عن الأدعية وصلتها بالله سبحانه وتعالى ، والقلب وقساوته وتأثير بسلوك الانسان ، حيث إن نفس الانسان تقسم الى النفس المطمئنة والنفس اللوامة والنفس الامارة بالسوء ،و ان القلب ومشاعر الانسان والمسائل التي تقسي القلب مثل الامبالات من اكل الحرام، مستعرضا عدد من الحالات في المجتمع ، وان الانشغال عن ذكر الله مثلا سرعة الصلاة وعدم ذكر الله اوقراءة القران، هذه جميعها تبعد الإنسان عن الله سبحانه وتعالى .
وفي ختام المجلس ، استعرض سماحته ،مصيبة الامام عليه السلام ، مما أبكى الحاضرين وختم بالدعاء

إختتــام مجلس العــزاء :-

شارك في قصائد الرثاء والحزن ، الرادود السيد فاضل البحراني ، وختم العــزاء الرادود السيد محمد الشرع ،بقصيدة رثاء لصاحب المصاب ،وقرأ دعاء الفرج، وفي الختام تناول الجميع الطعام تبركا بصاحب الذكرى الاليمة .

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص أو أكثر‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏5‏ أشخاص‏، و‏‏‏أشخاص يقفون‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏4‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يقفون‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏لحية‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏8‏ أشخاص‏، و‏‏‏‏أشخاص يجلسون‏، و‏طفل‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏‏وقوف‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏10‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يجلسون‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏6‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يجلسون‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏5‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يبتسمون‏، و‏‏أشخاص يجلسون‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏9‏ أشخاص‏، و‏أشخاص يبتسمون‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏جلوس‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏8‏ أشخاص‏، و‏‏‏أشخاص يجلسون‏ و‏لحية‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏7‏ أشخاص‏، و‏‏‏أشخاص يقفون‏ و‏أشخاص على المسرح‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏3‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يقفون‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏4‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يقفون‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏لحية‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏7‏ أشخاص‏، و‏‏‏أشخاص يقفون‏ و‏حشد‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏11‏ شخصًا‏

لمشاهدة جميع الصور

أضغط

 

كل ما ينشر من المقالات والآراء والتعليقات وكذلك في الصفحة الحرة لا يعبر بالضرورة عن رأي الموقع باي شكل من الاشكال ، ويتحمل الكاتب وحده جميع التبعات .