Stichting Alcauther

الامين العام لمؤسسة العين للرعاية الاجتماعية، وممثل المرجعية في اوربا يشاركان في الملتقى الجماهيري الذي اقامه فرع المؤسسة في لندن، والاخير يقول: من المؤسسات الاجتماعية الرائدة في العراق التي انشأتها المرجعية العليا هي مؤسسة العين للرعاية الاجتماعية

جاء حديثه هذا في الملتقى الذي اقامه فرع مؤسسة العين في لندن بحضور جمع غفير من ابناء الجالية الاسلامية مع اقامة سوق خيري.

وافاد العلامة السيد مرتضى الكشميري، لقد كان من اولى اهتمامات سماحة السيد السيستاني (مد ظله) قضية الفقراء خصوصا اليتامى والارامل وعوائل الشهداء والنازحين، سواء اولئك الذين سبقوا الاحتلال او بعده، فكانت الخطوة الاولى التي امرت المرجعية العليا باثباتها هي توثيق اسماء الشهداء لئلا تنسى هذه الحقيقة من تاريخ العراق، ومن ثم القيام برعاية اسر الطرفين.

وقد تكفلت المؤسسة حتى الان برعاية اكثر من خمسين الف يتيم وخمس وثلاثون الف من عوائل النازحين، ولم تقتصر هذه الرعاية على المأكل والمشرب، بل تكفلت بكل لوازم حياتهم التعليمية والتربوية والصحية والنفسية، فأنشأت لهم مراكز للتدريب المهني ومراكز للتأهيل النفسي وعيادات صحية، وسفرات سياحية الى العتبات المقدسة، مما يعوض بعض ما فقدوه من حنان ابائهم ويخفف المهم.

ولهذا رأينا بعض المحسنين من اهل الثراء من العراقيين وغيرهم بادروا بدعمهم المؤسسة بالاموال النقدية والمواد العينية وايقاف بعض المباني السكنية والتجارية ليدر ريعها لصالح اليتامى والارامل والفقراء وغيرهم.

كما تكفلت المؤسسة بتزويج من استحق الزواج منهم وتهيئة مراكز للتدريب لكي يكون له مهنة يستطيع من خلالها ان يكفل نفسه وعائلته.

اما الحشد الشعبي وجرحاهم فتكفل بهم مكتب سماحة السيد (مد ظله) في النجف الاشرف حتى وان اقتضت الضرورة لعلاجهم في العراق.

 

كل ما ينشر من المقالات والآراء والتعليقات وكذلك في الصفحة الحرة لا يعبر بالضرورة عن رأي الموقع باي شكل من الاشكال ، ويتحمل الكاتب وحده جميع التبعات .